نظمت مبادرة قدوة. تك Qodwa.Techبالتعاون مع الشبكة القومية لخدمات تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقةومؤسسة اوتاد لتنمية السيدات AWTAD ندوة تحت عنوان "ذوى الهمم والتحول الرقمى"... تهدف الندوة لتأهيل النساء ذوات الإعاقة الحركية لحصولهم على مهارات التسويق الرقمي باستخدام شبكات التواصل المجتمعي من خلال مبادرة قدوة.تك والتعريف ببرنامج أرادة والتى يهدف لتأهيل النساء ذوات الإعاقة الحركية على أهم الحرف اليدوية المطلوبة فى السوق وثقل مهاراتهن الشخصية والمهنية اللازمة وفق معايير ومتطلبات السوق... والتعريف بخدمات الشبكة القومية وكيفية التسجيل فيها من خلال المنصة الإلكترونية؛ مع عرض نماذج من قصص نجاح لرائدات الأعمال وصاحبات الحرف اليدوية.                                                          

وجاء على رأس المتحدثين من محاضري الندوة:

الأستاذة نجلاء صديق مدير مبادرة (قدوة. تك Qodwa.Tech) لتمكين المرأة، التي قدمت شرحًا عن أهداف المبادرة، ودورها في تمكين المرأة المصرية اقتصاديا واجتماعيا انطلاقا من استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات-مصر من أجل تعزيز التحول الرقمي في المجتمع، والمشاركة في خلق مجتمعات إنتاجية جديدة تعتمد على إعداد كوادر مؤهلة من الفتيات والسيدات الحرفيات، لدعم هذه الصناعات اليدوية عن طريق مشاركة الخبرات وتدريب أقرانهن في مجتمعاتهن المحلية.واستعرضت تفصيلًا لما تقدمه المبادرة من البرامج التدريبية في مجالات التسويق الرقمي والتجارة الالكترونية، وأكدت على معايير الاختيار للسيدات المستفيدات، بالانتقاء وفق معايير محددة وشفافة ترتكز على دور السيدات في نقل التعلم والخبرات للأخريات، وكيف تتيح المبادرة فرص وإمكانيات جديدة متكاملة تتوافق واحتياجات رائدات الأعمال وصاحبات الحرف التراثية، من خلال عقد عدد من الندوات وجلسات الدعم والاستشارات المكثفة في المجالات المتصلة بالتسويق الرقمي وصولًا إلى تحسين دخل صاحبات هذه الحرف بفتح أسواق خارجية جديدة لهن، بما يتيح استدامة واستمرارية مشروعاتهن.ومن جانبها أوضحت الأستاذة شيرين علام، رئيس مجلس أمناء المؤسسة التنموية لسيدات الأعمال للعمل الحر (أوتاد)AWTAD ، دور المؤسسة بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة من خلال مشروع "إرادة" الذي يهدف إلى التمكين الاقتصادي للمرأة ذات الإعاقة، وما تقدمه في مراحله المختلفة من تدريب السيدات على أبرز الحرف اليدوية المطلوبة في السوق إلى جانب صقل مهاراتهن الشخصية والمهنية اللازمة لتأهيلهن لسوق العمل والإنتاج وفق متطلبات السوق.ثم تأتي المرحلة الثانية بتوفير فرص العمل المناسبة لهن، أو توفير فرص للشراكات مع القطاع الخاص أو العام بهدف الإنتاج للغير، أو دعمهن لبدء مشروعاتهن الخاصة والعمل الحر لضمان الاستدامة. وأخيرا تعمل مؤسسة أوتاد على تدوين المنهجية المتبعة في أنشطة البرنامج بما يسمح بمشاركة المعرفة في المجال التنموي.كما تناولت المهندسة ولاء سالم مدير الشبكة القومية لخدمات تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة ، الدور الذي تقدمه الشبكة لدعم الأشخاص ذوي الإعاقة وبناء قدراتهم الرقمية لتأهيلهم لسوق العمل، في ضوء استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتحول الرقمي من أجل مجتمع دامج لجميع فئاته، والحرص على رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تهيئة عدد من التطبيقات التي تيسر التعامل اليومي لهم. كما استعرضت ما تقوم به الشبكة كخارطة طريق للأشخاص ذوي الإعاقة لتقديمهم بشكل محترف لسوق العمل عن طريق عدد من الخدمات التدريبية والتوظيفية التي تقدمها الشركات والمؤسسات المختلفة التي تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة، وإتاحة الوصول إليها بأبسط الطرق، للحصول على فرص عمل وتدريب تناسب القدرات المختلفة لكل نوع من أنواع الإعاقات.وانتقلت الندوة إلى قصص بعض من النماذج الناجحة من رائدات الأعمال المستفيدات من تدريبات مبادرة (قدوة- تك) بمجالات التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية، حيث شرحت كل منهن تجربتها مع المبادرة ودورها في تطوير مشروعاتهن الريادية وتوسيع نطاق الترويج لها من خلال التسويق الرقمي، ودورهن كقدوات في نقل الخبرات التكنولوجية لأقرانهن في المجتمع، وقدمن التشجيع لكل حرفية ورائدة أعمال بالانضمام للمبادرة لتحسين مشروعها وتطوير وسائل ترويجه اعتمادا على التطبيقات والأدوات التكنولوجية.

 

المصدر: مبادرة قدوة تك

قدوة.تك

Qodwatech
مبادرة للتمكين الاجتماعي والاقتصادي للمرأة المصرية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تنفذها الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

586,283